الرقية الشرعية

علاج السحر والمس والعين من الكتاب والسنه المطهرة
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 غزه عندما تكون سلعه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 20
تاريخ التسجيل : 01/11/2009
العمر : 43
الموقع : www.bisharat88.com

مُساهمةموضوع: غزه عندما تكون سلعه   الثلاثاء نوفمبر 03, 2009 10:35 am

يقول الشاعر العربي :
جزى الله الشدائد كل خير """" وان جرعننـي غصصاً بريقي
وما مدحي لها حباً ولكن """" عرفت بها عدوي من صديقي

نعم لقد انكشفت الاقنعه ووقعت الشعارات وعرف من يتاجر بدماء ابناء فلسطين .
ان هذه القضية اصبحت فخ ملغوم للعرب تحركه قوى متصارعه في المنطقه لتحقيق مكاسب سياسيه واطماع تاريخيه لها . ونحن نتحدث عن هذه القوى وعن دورها فلابد أن نعود قليلا الى الوراء واحداث حرب الـ 34 يوماً او مايسمى بحرب تموز على لبنان عام 2006 م والتي راح ضحيتها الاف الابرياء ودمرت القوات الاسرائلية فيها البنيه التحتيه بالكامل في اجزاء واسعة من لبنان وفي هذه الاثناء وعندما تحدث عقلاء الامه بان هذه مغامره يراد منها جر المنطقه والعرب الى ازمة جديده هم في غننا عنها ظهرعلى الساحه من يدعون البطولات ويتشدقون بها ويقولون مالا يفعلون وكل ذلك في نشوة النصر المزعوم وبتحريك من هؤلاء المتطفلين وحينها بدأ الانقسام العربي واضحا للعيان لكن بحنكة وحكمة الدول المتعقلة تم رئب الشرخ وتضميد الجراح لعل اللحمه تعود الى صفوف العرب وهذه النتيجه اغاضت المتنفذين الجدد في المنطقة لأنهم لم يصلوا الى مبتغاهم في تمزيق أمتنا .

لقد فهم العدو الماكر هذه المعادلة واصبح يتحين الفرص وسرعان ماأعادت اسرائيل الكره بالهجوم على غزه في استفزاز واضح للأمه العربية وللمسلمين وكل ذلك في سعي منها الى تحريك الشارع العربي لتعم الفوضي وتتأثر الأنظمة والحكومات حتى يتحقق لها ماترمي اليه من ضعف وانقسام للعرب للتمكن من اتمام مخططها وتحقق اطماعها وهذا العراق مثالا حي لكل عاقل لم يجني من سقوط حكومته الا الفرقه والدمار وبوادر حرب اهليه تلوح في الأفق بين الحين والاخر ستأتي على ماتبقى من العراق .

لكن الغريب ليس في ما تكنه لنا اسرائيل من نوايا وافخاخ لكن الغريب هو من ينساق من ابناء جلدتنا خلفها وتنطلي عليه الخديعه واسلوب الحرب الجديدة، ان انشقاق الصف العربي امر في غاية الخطوره بدات بوادره منذ حرب لبنان 2006م وساعد على هذا الانقسام الجيران المتنفذين الذين نعلم جميعا اهدافهم واطماعهم وحقدهم التاريخي الدفين على العرب الذين كانوا سببا في تحطيم امبراطوريتهم ولن يغفروا ذلك لنا حتى لو جاء العرب بالاسلام اليهم .

نحيي الدول المتعقله التي آثرت الحكمه والتروي رغم الضغوط التي مارسها عليها الشارع الثائر والجماهير المتأثره مماتراه كل يوم في شاشات التلفزيون وعملت في صمت للخروج بما يعود علينا بالنفع والنصر بأذن الله وكلنا امل ان يعود الاخوة الى العقل والى الوحدة حتى نواجه الخطر القادم الينا ولا يتاجراحدا منا بفلسطين المكلومه ودماء شعبها العظيم فكل واحدا ممن غُرربهم وكانوا رجالاً وغيرهم انصاف رجال لديهم مالديهم ليفعلوا مايغيظ اسرائيل دون الحاجه الى قمم أو تأييد جماعي .

أننا نمر بمرحلة تاريخية حرجه نحتاج فيها الى السياسية الحكيمة ومواقف الرجال الصادقة وليس الى شعارات وخطب ومزايدات وقمم تزيد الانقسام وتؤجج الفتن بل اننا اليوم احوج مانكون الى الوحدة السير في في اتجاه واحد فهناك مخططات لا بد من التصدى لها مستعينين بالله ومتمسكين بهدي نبيه محمد صلى الله عليه وسلم فهي سبب قوتنا وهي السبب في ضعفنا الحالي لابتعاد كثيرا منا عن نهجه .

منقول من مدونه ( منابر الابداع )منابر الابداع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://roqaty.mam9.com
 
غزه عندما تكون سلعه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الرقية الشرعية  :: المتدى العام :: السياسة والاقتصاد-
انتقل الى: